أخبار عاجلة
39 حالة حرجة في مستشفى الحريري -
ماونت يمنح تشيلسي نقاط فولهام -
العلاقات الثنائية بين ولي عهد أبو ظبي وملك الأردن -
تونس تنتقل من الحجر الصحي الشامل إلى الموجّه -

كورونا يخطف فناناً سودانياً شهيراً

كورونا يخطف فناناً سودانياً شهيراً
كورونا يخطف فناناً سودانياً شهيراً

غيب الموت صباح الثلاثاء، الفنان السوداني الشهير حمد الريح عن عمر ناهز 80 عاماً، بالعاصمة الخرطوم، متأثراً بإصابته بفيروس كورونا.

وكان الريح قد ناشد صباح الاثنين محبيه بالدعاء له ولمصابي كورونا بالشفاء، واصفاً الفيروس بـ"الخطر والفتاك".

يشار إلى أن حمد الريح يعد واحداً من أبرز فناني الغناء السوداني، الذين ساهموا في تطوير الأغنية السودانية من خلال النص الهادف والموسيقى واللحن المتجدد، وتغنى بشعر الميثولوجيا الإغريقية في قالب وطني وبلونية غنائية تميزه عن غيره من فناني موسيقى الحقيبة السودانية.

نبذة عن حياته

ولد عام 1940 في جزيرة توتي، التي تتوسط مقرن النيلين الأزرق والأبيض بالخرطوم. ونشأ وسط أسرة تمتهن الزراعة بحقول تلك الجزيرة، وبدأ تعليمه في المدارس القرآنية بالجزيرة، ثم التحق بالمدارس النظامية حتى المرحلة المتوسطة.

واقترن فنه بهواية أخرى هي الرياضة، حيث اشتهر بلعبة كرة القدم في المدرسة، وتأهل فيها ليلعب بفريق أشبال المريخ في نهاية خمسينيات القرن الماضي مع لاعبين أصبحوا كباراً فيما بعد، مثل عز الدين الدحيش وعلي قاقرين.

إلى ذلك عمل كأمين لمكتبة جامعة الخرطوم، وقدم خلال عمله بالجامعة الكثير من أغانيه المشهورة، منها أغنيتا "طير الرهو، والساقية، ومريا والمفارق"، ولذلك عرف بلقب فنان الجامعة وفنان المثقفين، كما عمل نقيباً للفنانين السودانيين.

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق يحتفي بالمرأة والطبيعة.. سعود العبدالله يرسم كأنه يمحو
التالى مصر.. رانيا يوسف تواجه شبح الحبس في تهمة جديدة