أديب لا يشاور.. “هذه حكومتي فاقبلوا بها”

أديب لا يشاور.. “هذه حكومتي فاقبلوا بها”
أديب لا يشاور.. “هذه حكومتي فاقبلوا بها”

بحسب المعلومات، يبدو انّ الرئيس المكلف مصطفى أديب ماض في العزف المنفرد على هذا الوتر، فليس هناك تواصل أو تشاور ولو بالحد الأدنى بينه وبين القوى السياسية والنيابية التي سَمّته لرئاسة الحكومة، في وقت يتزايد الحديث عن انّ أديب قد أنجز وضع مسودة حكومته وسيعرضها على رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في الساعات المقبلة، ربما اليوم السبت.

وإن صحّ الكلام عن إعداد أديب لمسودة حكومية لعرضها على رئيس الجمهورية، فإنّ تلك القوى الممتدة على حركة «أمل» و»حزب الله» و»التيار الوطني الحر» وتيار «المردة» وسائر القوى التي سمّته، «مُرتابة من هذا المنحى المستغرَب، الذي يتجاوز المسار الطبيعي لتشكيل الحكومات في لبنان، والذي ينطلق من مبدأ التشاور حول الحكومة وبالتالي التفاهم عليها، وليس ان تُفرَض حكومة على قاعدة «هذه حكومتي فاقبلوا بها».

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق أديب: حريص على تشكيل حكومة ترضي اللبنانيين وتنفذ الإصلاحات
التالى بومبيو: سنمنع تجارة الأسلحة بين الصين وإيران