أخبار عاجلة
فوز مريح لوولفرهامبتون على كرستال بالاس -
نجار أعلن شفاءه من كورونا -
عقدة التمثيل الدرزي بين جنبلاط وأرسلان -
“الثلت المعطّل”… بين عون والحريري -
نصائح بـ”قطف الحكومة” قبل هذا التاريخ! -
نصائح بـ”قطف الحكومة” قبل هذا التاريخ! -
إن “شُطبت” سنة من “سداسية العهد”؟ -
لا دعم مالياً لحكومة تعـويم تسوية 2016؟ -
ضبابية التشكيل تفتح على مناخات ذات طابع تفجيري -

بو صعب: المجذوب ارتكب جريمة بحق القطاع التربوي

بو صعب: المجذوب ارتكب جريمة بحق القطاع التربوي
بو صعب: المجذوب ارتكب جريمة بحق القطاع التربوي

اتهم عضو تكتل “لبنان القوي” النائب الياس بو صعب وزير التربية في حكومة تصريف الأعمال طارق المجذوب “بتزوير قرار وبالكذب بأن المركز التربوي صرف 32 مليون دولار، إضافة إلى توقيعه قرارات الحاق لموظفين لا يحضرون الى الوزارة”، ومشيرًا إلى أن “مبلغ الـ 32 مليون دولار التي “تذاكى” الوزير بشأنه ما زال مع البنك الدولي ولم يُصرف”.

واعتبر بو صعب، في حديث للـ”LBCI”، أن “المجذوب ارتكب جريمة بحق تطوير القطاع التربوي في لبنان وأضاع هذه الفرصة”. وقال: “هبة بقيمة 4 ملايين دولار أضاعها المجذوب علينا وأخرى بـ7 ملايين دولار ستضيع لأنه لم يوقع على المعاملة ليصرفها البنك الدولي وهو وزير يجهل كيف يتصرف”.

وأكّد أنه “لم يهدد المجذوب، كاشفًا أنه “الأخير هو من شكا لي منذ 5 أشهر أن ثمة من يهدده وطلب مني المساعدة في داتا الاتصالات وأقول له اليوم إن الداتا معي وهي تتضمن صوته وهو يشتكي أنه مهدد”.

وطلب من رئيس الحكومة الذي سيكَلف أن “يأتي بوزير لديه رؤية وقادر على تنفيذ المشاريع”، متوجّهًا إلى المجذوب قائلاً: “أود أن أسأل المجذوب عن القرار 164 الذي ألحق بموجبه موظفة بمكتبه علماً أن أحداً لم يشاهد هذه الموظفة في الوزارة وكيف كان يوقّع رواتب الملحقين وحضورهم في فترة لم تكن تعمل فيها الحكومة؟”.

وشدد على “ضرورة إعادة فتح المدارسة وعدم إضاعة العام الدراسي على الطلاب”، مؤكّدا أن “ذلك يجب أن يتم بعقلانية وذكاء”، داعيًا إلى “القيام بتنظيم في ما خص فتح المدارس”، ومشيرًا الى أن “مدارس جاهزة وأخرى غير جاهزة لذلك”.

وتطرق الى موضوع إقالة ندى عويجان من مهامها كرئيسة للمركز التربوي للبحوث والإنماء، لافتاً الى أنه “لم يقل للمجذوب إن ندى عويجان خط أحمر و”يبدو أن الوزير “حلم” بأنني قلت له ذلك”.

وفي السياسة، علّق بو صعب على كلام رئيس الحكومة السابق سعد الحريري معتبرًا أن “ما طرحه كان بأسلوب جديد ويعوَّل عليه ونحن بانتظار المشاورات التي سيجريها واي تواصل معنا”.

وفي شأن المبادرة الفرنسية، قال: “ما رأيناه في المرحلة الماضية كان قبولا من الجميع بالشكل اما في المضمون فكان هناك أعراف تطبق للمرة الأولى”.

 

 

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق حريق كبير في باتر… ومناشدة من رئيس البلدية
التالى وفيات “كورونا” في إيران تتجاوز 26 ألفًا