التأليف… “نكد” وطريق مزروعة بالألغام!

التأليف… “نكد” وطريق مزروعة بالألغام!
التأليف… “نكد” وطريق مزروعة بالألغام!

تتبدّى صورة تشاؤميّة يبدو فيها الأفق الحكومي مسدوداً بالكامل. وفي هذا السياق، ابلغت شخصية سياسيّة بارزة معارضة لرئيس الجمهورية وتياره السياسي الى صحيفة «الجمهورية» قولها: «إنّ مهمّة الرئيس المكلّف في تأليف الحكومة باتت أصعب مما كانت عليه قبل صدور العقوبات على النائب جبران باسيل، إذ إنّ هذا الفريق سيحاول أن يتحصّن امام هذه العقوبات بمحاولة تحقيق مكاسب إضافية له في الحكومة، مستنداً الى دعم مباشر له في تحقيقها من قِبل «حزب الله»، والشروط التي عاد وطرحها باسيل، لا تعبّر فقط عن موقفه بقدر ما هي تعبّر عن موقف عون. ما يعني انّ باسيل قال ما لم يقله عون، ومفاده انّ معايير تأليف الحكومة قبل العقوبات لا تصلح لأن تُعتمد في تأليف الحكومة بعد العقوبات».

وأضافت الشخصية المعارضة: «من هنا فإنّ ما أخشاه هو ان يكون الحريري أمام مرحلة جديدة من المماطلة السياسيّة التي قد تعطّل تأليف الحكومة بشروط تعجيزية تفرّغ هذه الحكومة من الغاية التي يريدها الحريري منها، وبالتالي لا يستطيع أن يتجاوب معها. مثل الإصرار على حكومة موسّعة تصل الى 24 وزيراً وربما اكثر، وكذلك الاصرار على الوزارات التي يعتبرها هذا الفريق ملكاً حصرياً له مثل وزارة الطاقة، واكثر من ذلك، الاصرار على الثلث المعطل في الحكومة. من هنا، فإنّني أرى أنّ طريق الحريري الى تشكيل الحكومة مزروعة بالألغام، وأنا شخصيّاً لا أتوقّع سوى النكد من هذا الفريق، وخصوصاّ أنّ التجربة مع المرشد السياسي لتيار باسيل، اكّدت للقاصي والداني انّه في مثل هذه الحالات هو استاذ في النكد السياسي».

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الديموقراطيون لن يفتحوا “حنفية” الدولارات… لا تحلموا بالمليارات
التالى في موسكو.. أعداد وفيات كورونا تنخفض