أخبار عاجلة
روسيا تعلن انطلاق التطعيم الجماعي ضد “كورونا” -
“الصحة” توضح شروط شراء أجهزة التنفس الاصطناعي -
مستشفى الحريري: 39 حالة حرجة ووفاة واحدة بكورونا -
بيلوسي: لمراجعة الخطط الأمنية عقب اقتحام الكونغرس -
عبد الصمد: حرية الإعلام عين وكرامة الجيش عين -
أبو فاعور: 100 ألف دولار من جنبلاط لمستشفى راشيا -
بيترهانسل: سعيد بالتتويج في داكار السعودية -

غضب أوروبي تجاه ألمانيا بسبب اتفاق تجاري مع الصين

غضب أوروبي تجاه ألمانيا بسبب اتفاق تجاري مع الصين
غضب أوروبي تجاه ألمانيا بسبب اتفاق تجاري مع الصين

يسود غضب كبير في صفوف الدبلوماسيين الأوروبيين من دفع المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، باتجاه توقيع اتفاق أوروبي صيني للاستثمار وتجاهل الانتقادات الحادة التي تواجهها بكين في العالم بسبب انتهاكات حقوق الإنسان.

ونقل تقرير من مجلة “بولتيكو” أن مسؤولين من إيطاليا وبولندا وبلجيكا وإسبانيا انتقدوا الطريقة التي دفعت بها ألمانيا خلال رئاستها لمجلس الاتحاد الأوروبي، باقي الدول الأوروبية إلى توقيع الاتفاق.

وجاء التوقيع رغم تحذيرات الدبلوماسيين من انتهاكات حقوق الإنسان التي تتورط فيها الصين، كأعمال السخرة التي تفرض على أقلية الأويغور المسلمة.

وأبرم الاتحاد الأوروبي، الأربعاء، اتفاق استثمار مع الصين، يسمح للمستثمرين بالاستحواذ على شركات في عدد من القطاعات.

وتؤكد بروكسل أن “الاتفاق الشامل بشأن الاستثمارات” هو الأكثر انفتاحا من قبل الصين التي خفّضت العوائق أمام الشركات الأوروبية وعزّزت فرص المنافسة وشددت قواعد حماية البيئة.

واعتبر المنتقدون أن الاتفاق كان مكسبا سياسيا للرئيس الصيني شي جين بينغ، إذ جاء في الوقت الذي شنت السلطات الصينية حملة على الديمقراطية في هونغ كونغ، والأقليات العرقية في إقليم  شينجيانغ، وعلى الصحفيين الذين كتبوا تقارير عن فيروس كورونا في الأيام الأولى من ظهوره.

كما حذر بعضهم من أن الاتفاق قد يبعد الاتحاد الأوروبي أكثر عن الرئيس الأميركي القادم جو بايدن.

يذكر أن الاتفاق الأوروبي الصيني يأتي قبل ثلاثة أسابيع من تنصيب بايدن رئيسا للولايات المتحدة، وقد أعرب فريق عمله عن قلقه إزاء تقرّب الاتحاد الأوروبي من بكين وحض بروكسل على التشاور مع واشنطن.

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق قطع طريق عام رياق بعلبك احتجاجا على تزايد عمليات السلب
التالى قوات حفظ السلام في دارفور تنهي مهامها