الكشف عن هويات مقتحمي الكونغرس

الكشف عن هويات مقتحمي الكونغرس
الكشف عن هويات مقتحمي الكونغرس

كشف تقرير لوكالة “أسوشيتد برس” الأميركية، عن هوية مرتكبي أعمال الشغب قرب الكابيتول، حيث ظهر على سلم المبنى رجال يرتدون خوذات وسترات واقعية خضراء.

وتدعى المجموعة التي اتهمت بأعمال شغب عند الكابيتول يوم 6 كانون الأول، بـ “رانجر فايل”، والتي يمكن لأي جندي خدم في العراق أو أفغانستان التعرف عليها على الفور، بحسب التقرير.

وأضاف التقرير أن كثيرا ممن قادوا عملية اقتحام الكونغرس، إما تلقوا تدريبات عسكرية، أو دربوا من قبل هؤلاء.

واستطاعت “أسوشيتد برس” التعرف على 21 شخصا على الأقل، ظهروا في فيديوهات أعمال الشغب في أو حول مبنى الكابيتول، وتبين أنهم إما عاملون حاليون بالجيش الأميركي أو عاملين سابقين به.

واشار تقرير “أسوشيتد برس” الى أنّ “خبراء في التطرف المحلي حذروا لسنوات من الجهود التي يبذلها المتطرفون اليمينيون والجماعات المتعصبة للبيض، من أجل دفع الناس للتطرف وتجنيدهم من خلال التدريب العسكري”.

كما لفت إلى أنه من أبرز الأشخاص الذين ظهروا في تسجيلات الشغب، هو مقدم متقاعد بالقوات الجوية من ولاية تكساس، وتم القبض عليه بعد أن صور وهو يرتدي خوذة ودرع واقي على أرضية مجلس الشيوخ، حيث ظهر وهو مكبل بالأصفاد.

واعتقل مكتب التحقيقات الفيدرالي، ضابطي شرطة من بلدة صغيرة بولاية فيرجينيا، وكلاهما كانا جنود مشاة سابقين، بعد أن وضعوا صورة شخصية لأنفسهم داخل مبنى الكابيتول.

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى إسرائيل: امتلاك إيران سلاحا نوويا يهدد الشرق الأوسط