بعد ظهور إيبولا… “الصحة العالمية” ترسل فريقًا إلى الكونغو

بعد ظهور إيبولا… “الصحة العالمية” ترسل فريقًا إلى الكونغو
بعد ظهور إيبولا… “الصحة العالمية” ترسل فريقًا إلى الكونغو

قال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غبريسوس، اليوم الاثنين، إن المنظمة أرسلت فريق استجابة سريعة إلى جمهورية الكونغو الديمقراطية لمساعدة السلطات في مكافحة فيروس إيبولا.

وأبلغت وزارة الصحة في الدولة الأفريقية عن حالة إصابة جديدة بمرض فيروس إيبولا، أمس الأحد، بعد ثلاثة أشهر من انتهاء تفشي المرض.

نُقل مزارع عانت زوجته من الحمى النزفية إلى مستشفى بالقرب من بوتيمبو في 1 شباط. توفيت المرأة بعد يومين، وأظهرت نتائج اختبارها أنها مصابة بفيروس إيبولا الذي ينتقل عن طريق الحيوانات البرية.

وقال تيدروس في مؤتمر صحفي لمنظمة الصحة العالمية: أرسلت منظمة الصحة العالمية فريق استجابة سريعة لتقديم الدعم حسب الحاجة.

وفقا لرئيس منظمة الصحة العالمية، تتمتع السلطات الصحية في البلاد بخبرة كبيرة في الاستجابة للإيبولا والوقاية من انتقال العدوى بفضل القدرة الهائلة التي تم بناؤها خلال تفشي الفيروس الأخير.

وقال: “تم تحديد أكثر من 70 مخالطا، وتدعم منظمة الصحة العالمية السلطات المحلية والوطنية لتعقبهم وتقديم الرعاية عند الحاجة. وحتى الآن، لم يتم تحديد أي حالات أخرى، ولكن من الممكن أن تكون هناك حالات أخرى لأن المرأة كانت على اتصال مع كثير من الناس بعد أن ظهرت عليها الأعراض”.

أعلنت منظمة الصحة العالمية نهاية التفشي الحادي عشر لإيبولا في الدولة الواقعة في وسط أفريقيا في 18 تشرين الثاني، بعد ستة أشهر تقريبا من الإبلاغ عن الحالات الأولى في مقاطعة إكواتور الشمالية. مات أكثر من 50 شخصا.

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق "قتل وعنف جنسي".. طلب أممي للتحقيق في جرائم حرب بإثيوبيا
التالى أوهانيان: نجحت مساعينا!