إيران تبحث عن أهداف في أفريقيا للانتقام لمقتل سليماني وزاده

إيران تبحث عن أهداف في أفريقيا للانتقام لمقتل سليماني وزاده
إيران تبحث عن أهداف في أفريقيا للانتقام لمقتل سليماني وزاده

بدأت إيران تنشط خلاياها النائمة في إفريقيا، من أجل استهداف مصالح أميركية وإسرائيلية انتقاما لمقتل قائد فيلق القدس في الحرس الثوري قاسم سليماني.

فقد أفاد مسؤولون أميركيون وإسرائيليون لصحيفة “نيويورك تايمز” اليوم الاثنين أن المخابرات الإيرانية قامت بتنشيط خلية نائمة في أديس أبابا الخريف الماضي لجمع معلومات استخباراتية عن سفارتي أميركا وإسرائيل.

كما أوضح المسؤولون أن محاولة استهداف السفارة الإماراتية في أديس أبابا كانت من تدبير إيران.

وأشاروا إلى ان العملية كانت جزءا من حملة أوسع للبحث عن أهداف سهلة في دول إفريقية يمكن لإيران أن تنتقم بها لخسائر كبيرة مؤلمة، مثل مقتل العالم النووي محسن فخري زاده وسليماني.

بدوره، أوضح الأدميرال هايدي ك.بيرج، مدير المخابرات في قيادة البنتاغون لإفريقيا، إن إيران كانت وراء الخمسة عشر شخصًا الذين تم اعتقالهم في إثيوبيا، لعلاقتهم بالتخطيط لاستهداف السفارة الإماراتية، مضيفا أن “العقل المدبر لهذه المؤامرة الفاشلة، المدعو أحمد إسماعيل، اعتقل في السويد”.

كما أضاف أن إثيوبيا والسويد تعاونتا معا من أجل إحباط تلك المؤامرة.

في المقابل، نفت إيران تلك الاتهامات، وقالت متحدثة باسم السفارة الإيرانية في أديس أبابا “هذه الادعاءات لا أساس لها من الصحة، وقد أثارتها فقط وسائل إعلام خبيثة”.

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق بعد اجتماع “أوبك” الإيجابي.. ارتفاع أسعار النفط 
التالى أوهانيان: نجحت مساعينا!