أخبار عاجلة
إن “شُطبت” سنة من “سداسية العهد”؟ -
لا دعم مالياً لحكومة تعـويم تسوية 2016؟ -
ضبابية التشكيل تفتح على مناخات ذات طابع تفجيري -
شبكة اتصالات حزب الله في لبنان.. معلومات وتفاصيل -
ثلاث عقَد تؤخّر تأليف الحكومة -
أجواء إيجابية تدفع نحو تشكيل “حكومة مختلفة” -
إصابات كورونا في أوروبا تتعدى الـ10 ملايين -

ارتباك في إيطاليا.. يوفنتوس سيلعب ونابولي لا يستطيع

ارتباك في إيطاليا.. يوفنتوس سيلعب ونابولي لا يستطيع
ارتباك في إيطاليا.. يوفنتوس سيلعب ونابولي لا يستطيع

ساد الارتباك بشأن واحدة من مباريات القمة في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم هذا الموسم، إذ قالت رابطة الدوري إن مباراة يوفنتوس أمام ضيفه نابولي ستقام في موعدها يوم الأحد، بينما أعلن الضيوف عدم قدرتهم على خوضها بسبب حالات إصابة بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19".

وأصبحت الكرة الإيطالية في وضع حرج، إذ سيحضر يوفنتوس وطاقم التحكيم إلى الملعب في تورينو وسينتظرون نابولي دون جدوى بعد إعلان النادي أن السلطات المحلية منعته من السفر.

ووفقا لقواعد رابطة الدوري سيكون يوفنتوس فائزا 3-صفر بالمباراة التي من المقرر أن تنطلق في تمام الساعة 20:45 بالتوقيت المحلي (18:45 بتوقيت غرينتش).

وأكد المتحدث باسم نابولي لـ"رويترز" أن الفريق يخضع للعزل وطلبت منه السلطات المحلية عدم السفر بعد ظهور حالات إصابة بفيروس كورونا المستجد وقال إن النادي سيتصدى لأي قرار بخسارة المباراة.

ومع ذلك، قال بيان للرابطة، صدر قبل أقل من خمس ساعات على انطلاق المباراة، إن السلطات الصحية في نابولي لم تأخذ في الاعتبار البروتوكول الصحي المتفق عليه بين وزارتي الصحة والرياضة وسلطات كرة القدم.

وينص البرتوكول على أنه في حال إصابة أي من اللاعبين، يمكن لباقي الفريق التدريب واللعب مرة أخرى بشرط أن يتم خضوعهم للاختبار حتى تتحول نتيجة الاختبارات إلى سلبية.

وأضاف البيان أن العديد من المباريات أقيمت بالفعل هذا الموسم بعد إصابة لاعب أو أكثر في صفوف الأندية وتابع : ينص البرتوكول على قواعد محددة لا يمكن الخروج عنها، تسمح بلعب مباريات الدوري حتى في حالة وجود نتيجة إيجابية، وذلك بمشاركة اللاعبين التي جاءت نتيجتهم سلبية.

واستضاف نابولي يوم الأحد الماضي فريق جنوى، الذي أصيب 17 لاعبا بين صفوفه الأسبوع الماضي، بينما تأجلت مباراته على أرضه أمام تورينو السبت.

وأقرت الرابطة باستمرار المباريات بشرط أن يضم كل فريق ما لا يقل عن 13 لاعبا وأي فريق لا يمكنه خوض المباراة سيعتبر خاسرا.

ومع ذلك من حق الأندية طلب التأجيل مرة واحدة في الموسم بدون اعتبارها خاسرة في حال إصابة عشرة لاعبين خلال أسبوع واحد.

يلفت موقع "المصدر العربي" انه غير مسؤول عن النص ومضمونه، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق بايرن يتعاقد مع الإسباني روكا حتى 2025
التالى توتنهام يسحق مانشستر يونايتد بسداسية في "أولد ترافورد"